الخميس، 28 ديسمبر 2017

شجرة باولونيا The Paulonia tree

شجرة باولونيا The Paulonia tree


شجرة باولونيا The Paulonia tree

باولونيا شجرة صينية ذائعة الصيت على اعتبار أنها من بين الأشجار الأجمل في العالم والأسرع نموا ايضاً.
شجرة باولونيا من أشجار الزينة الراقية والجميلة المظهر، وتتحمل مختلف الظروف الجوية من حرارة شديدة وبرد قارس تحت الصفر.
شجرة باولونيا لها منافع عديدة كشجرة مساعدة لإنبات الأشجار الأخرى حولها، لأن أوراقها وزهورها غنية بالنيتروجين الحيوي والمفيد كسماد طبيعي. وللسبب ذاته فهي جيدة أيضاً كعلف للماشية، كما أن الأوراق تُنقّع أيضاً لتحضير شاي منعش ولذيذ.
الباولونيا شجرة الظل في الصيف، وملكة في الربيع، أوراقها الكثيفة الخضرة تجعلها شجرة ظل ممتازة، وفي الربيع تكتسي أبهج حلة بزهورها البنفسجية الجميلة التي تغطيها بالكامل، جاذبة للفراشات والنحل يمكن تربية الخلايا تحتها.

معلومات عن شجرة باولونيا:

الارتفاع  12 متر
الانتشار  9 أمتار
درجات الحرارة  فوق 40°, 30 إلى 35°, 20 إلى 25°, 10 إلى 15°, تحت الصفر
متطلبات الشمس  الضوء المباشر
التأثيرات أو الحساسية  لا توجد تأثيرات معلومة
لون الأزهار  بنفسجي
وقت التزهير  منتصف الربيع
الأوراق  متساقطة
التحمل  تتحمل الجفاف,تتحمل الحرارة,تتحمل البرودة
تتحمل الملوحة  نعم
التكاثر  البذور, العقل

خشب شجرة باولونيا

يقطع خشبها بعمر 6 سنوات، ثم تنمو فروع جديدة يترك فرع واحد ينمو في 5 سنوات .
والطلب يتزايد على خشبها يوماً بعد يوم في اليابان واستراليا ودول الخليج... ففي إيرلندا يعملون اليوم على زراعتها وقطعها بعد سنة أو أكثر من أجل استعمالها للحطب وذلك لتوليد الكهرباء ونظراً لبقائها مشتعلة وقتا طويلا وعدم الاضطرار لتجفيفها في الأفران".
مميزات خشب الباولونيا: صلب وخفيف الوزن وغير قابل للالتواء أو الكسر والتشقق ويسهل تصنيفه ويتحمل درجات عالية من الحرارة التي تصل إلى 430 درجة وهو عازل للحرارة والرطوبة والدخان ومقاوم للحشرات والانتفاخ ويسهل تجفيفه في الهواء الطلق، فيحتاج إلى شهر أو أكثر، وقابل للتلوين نظراً للونه الأصلي الفاتح الذي يسمح بتقليد ألوان الخشب الصناعية، وهو متعدد الاستخدام في كافة الصناعات الخشبية ويُباع بسعر ما بين 900 إلى 2000 دولار للمتر المكعّب الواحد

وعن منافعها البيئية والجمالية يؤكد بأنها "تكمن بنموها السريع الذي يشكل غطاء أخضر جميلا للطبيعة كما أنها تعمل على تنقية الهواء أكثر بعشر أضعاف من أية شجرة أخرى وتتميز بأنها من الأشجار الوارفة الظل التي يمكن زراعتها في كافة المناطق الجغرافية من الساحل وصولاً إلى ارتفاع 2000 متر عن سطح البحر، وتتحمل درجة حرارة من 10 تحت الصفر إلى 40 فوق الصفر، وتنمو في أراضي هامشية وتتماشى مع كافة الأشجار في البساتين، ولا تأخذ مساحة كبيرة، ولا تحجب أشعة الشمس عن الأشجار الأخرى، كما أن شلشها يغرس طويلاً في الأرض ولا يتشعب داخلها فلا يأخذ مساحة ولا يؤذي شلش الأشجار المجاورة، إضافة إلى أن شلشها يسحب مواد وفيتامينات جديدة من أعمق باطن الأرض نادرة الوجود ويغذي سطح التربة بواسطة أوراقها التي تتساقط وتعطي الأرض الفيتامين الذي تفتقده وتعمل على سحب المياه في باطن الأرض، كما يمكن زراعتها في حقول القمح حيث أن وجودها في الأرض يعطيها القوة، وبالتالي تكون نسبة الإنتاج أفضل، وفي الوقت نفسه تكون نسبة إنتاج الخشب أفضل .

طريقة زراعة شجرة باولونيا

وعن طريقة زراعتها وريّها والاعتناء بها: "يجب أن تُسقى باستمرار ولا يجب أن نتكل فقط على مياه الأمطار، ويجب أن تُسقى مرتين في الأسبوع بطريقة الريّ عبر شبكات ريّ خاصة مختلفة عن شبكات ريّ الأشجار المجاورة، وتزرع بواسطة الشلش أو البذور خلال الفترة الممتدة ما بين شهري شباط وأيلول، ويتم زرعها في أكياس صغيرة أو علب بلاستيكية بعد أن تُمزج تربتها مع السماد للعناية بها، ويجب أن تكون الأكياس أو العلب المزروعة فيها مصرفة للماء، ويجب أن يُطمر عمق الغرسة في حفرة قطرها طوال 50 سنتم وعمقها حوالى 50 سنتم ويكون بينها وبين الأشجار الأخرى مسافة خمسة أمتار تقريباً، كما يجب تسميدها بسماد غنيّ بالآزوت ومهم جداً أن ننزع أوراق أغصانها الفرعية ابتداءً من ارتفاع 4 أمتار ونزولاً، وذلك لتفادي العُقد في ألواح الخشب ويجب قطع الجذع الرئيسي وتقليم الأغصان في نهاية السنة الثالثة للغرس وعلى ارتفاع ستة أمتار، وذلك من أجل تفادي مساوئ الرياح، ويمكن تكثيرها من خلال الاستحصال على (العقلة) من جذور كل شجرة، وفي حال تكرارها سنوياً يكون بإمكاننا الحصول بعد خمس سنوات على آلاف الشتول من غرسة واحدة ويمكن جني المحصول بعمر لا يقل عن 6 إلى 8 سنوات، وذلك بقطع الأشجار اليانعة التي تنتج عن كل شجرة ما بين المتر والمتر والنصف المكعّب في الخشب، وأهم ما فيها أنها تنمو بطريقة أنشط بعد قطعها، وتتجدد باستمرار دون الاضطرار لزرعها من جديد".



أوراق شجرة باولونيا 
لاحظ مساحة الورقة بالنسبة لليد




 أزهار شجرة باولونيا








الثلاثاء، 19 ديسمبر 2017

شجرة القرم Tree Crimea

شجرة القرم Tree Crimea


شجرة القرم Tree Crimea

القُرم أو الشورى أو أشجار سيناء جنس من نباتات الأيكة الشاطئية التي تعيش على الماء المالح وهو من الفصيلة الأقنتية. 
يوجد منه عدة أنواع ويكثر على شواطئ جنوب شرق آسيا كما يوجد في منطقة الخليج العربي وتعمل الحكومة الكويتية على إكثاره وذلك بإنباته على الشواطئ البحرية المالحة التي يغمرها الماء في حالة المد وينحسر عنها عند الجزر.

شجرة القرم Tree Crimea

يعتقد أن السلالة A. marina var. marina, = (A. marina var. typica) هي السلالة المنتشرة في البحر الأحمر والخليج العربي. وقد عرف نبات القرم منذ قديم الزمان، فقد كتب العالم الإغريقي ثيوفراستس، والذي عاش في القرن الرابع قبل الميلاد عن بعض الفوائد الطبية لهذا النبات. كذلك أشارت بعض كتب التراث إلى هذا النبات حيث ذكره ابن منظور في لسان العرب بقوله: "والقرم ضرب من الشجر لا أدرى أعربي هو أم دخيل. وقال أبو حنيفة الدينوري: القرم، بالضم، شجر ينبت في جوف ماء البحر، وهو يشبه شجر الدلب في غلظ سوقه وبياض قشره، وورقه مثل ورق اللوز والأراك، وثمره مثل ثمر الصومر، وماء البحر عدو كل شيء من الشجر إلا القرم والكندلى فإنهما ينبتان به. كما أضاف ابن سيده عن هذا النبات في كتابه المخصص: لا شوك له، وهو مرعى للبقر والإبل تخوض الماء إليه حتى تأكل ورقه وأطرافه الرطبة ويحتطب فيستوقد به لطيب ريحه ومنفعته 

شجرة القرم Tree Crimea

يعتقد أن نباتات القرم نشأت في حقبة الكريستشيس من الزمن الجيولوجى الميزوزوك الذي يقدر عمره بحوالى 65 مليون سنة. وقد نشأت هذه النباتات في مستنقعات وشواطئ البحار في المناطق الاستوائية 
نبات القرم (الشورى) شجرة قائمة أو شجيرة صغيرة، وغالباً ذات زغب كث دقيقي، ارتفاعها 1-3 متر. الأوراق متقابلة رمحية إلى بيضاوية، غالباً حادة القمة، كاملة الحافة طولها 3-7 سم وعرضها 1-3 سم، تستدق عند القاعدة مكونة عنق قصير، جلديه ذات لون أخضر لامع من أعلى، وغالباً ذات لون رمادي باهت من أسفل، عليها العديد من البلورات الملحية. وتوجد الأزهار في نورات هامة محدودة، ذات عنق قصير ولها نقابات، فصوص الكأس 2-4 مم طولاً، ذات قمة مستديرة، وحافة مشرشرة تشرشر دقيق، التويج أصفر اللون يزيد طوله عن الكأس، له 4 فصوص غير متساوية الطول تزيد عن طول الأنبوبة. 

شجرة القرم Tree Crimea

وترى هذه الشجيرات محاطة عادة بنموات قائمة رأسية عديمة الأوراق تشبه السيقان (Pneumathodia or Pneumatophores) تخرج من الجذور الأرضية بغرض تزويدها بالأكسجين (شكل 2، 3)، وخاصية الإنبات الأمي (Vivipary) في هذا النبات هي تأقلم آخر مع هذه البيئة شديدة الملوحة شحيحة الأكسجين حيث تنبت البذور قبل وقوعها من النبات الأم معطية الجذير أو الجذر الجنيني (شكل 4، 5). وقد فسر ذلك على أنه ميكانيكية لتجنب الملوحة وللتزويد بالأكسجين في هذه الفترة الحرجة من إنبات البذور[5].

شجرة القرم Tree Crimea


احتياجات النمو المتصل للأيكات الساحلية

توجد خمسة احتياجات للنمو المتصل للأيكات الساحلية: 1- درجة حرارة استوائية: يجب أن يكون متوسط درجة حرارة الأشهر الباردة أعلى من 20°م، ومدى التغير الموسمي لا يزيد عن 5°م.
2- رواسب مائية ناعمة: توجد على طول شواطئ الدلتاوات عند مصبات الأنهار (وكذلك الأودية الكبيرة) حيث تتكون الرواسب من الطمي والطين، وتكون المادة العضوية متاحة لنمو البادرات.
3- شواطئ خالية من الأمواج العاتية والتأثيرات المدية الشديدة: توجد النموات الكثيفة لهذا النبات على الشواطئ المحمية داخل البرازخ أو خلف الجزر، حيث غالباً ما يؤدى تأثير الأمواج إلى اقتلاع البادرات ونحر الرواسب الناعمة.
4- ماء مالح: لا يعتبر الماء المالح احتياجاً أساسياً للأيكات الساحلية حيث أنها اختيارية الملوحة، إلا أن إزالة التنافس مع نباتات المياه العذبة يعتبر هام جداً.
5- مجال مدٌى واسع: المجال المدى الأفقي الواسع يعتبر هام لأن الانحدار الدقيق الممتد لا يؤدى إلى النحر أثناء التغيرات المدية.

اقتصاديات المانجروف

يمكن استغلال هذا النبات في عدة أمور أهمها :
1- استزراع هذا النبات لتجميل الشاطئ وإضافة لمسة التنوع البيولوجى للمكان.
2- منع الشواطئ من التآكل نتيجة للأمواج.
3- يتكاثر في بيئة هذا النبات عدد كبير من الطيور المهاجرة.
4- ينمو في بيئات نبات المانجروف 35 نوعاً من الأسماك والقشريات التي لبعضها أهمية غذائية مثل الجمبرى والكابوريا والجندوفلى والبورى والشعري وغيرها.
5- تستخدم الأفرع الصغيرة والبادرات والبذور كغذاء للجمال وقت الجفاف.
6- توفير فرص عمل للأهالى من خلال استغلال النبات للسياحة ومزارع أسماك.
7- استغلال الكائنات الدقيقة المصاحبة للمناجروف مثل البكتيريا المثبتة للنيتروجين.
8- فوائد أخرى تأتى كمرحلة ثانية مثل توطين البدو وارتفاع مستوى المعيشة وغيرها.

دور مستنقعات الأيكات الساحلية في البيئة

تؤدى مستنقعات الأيكات الساحلية دوراً بيئياً هاماً ويتلخص فيما يلي:- 
1- تساعد على تكوين التربة عن طريق تجميع الرواسب حول الجذور الدعامية والجذور الهوائية التنفسية في المواقع المحمية
2- تقوم بتنقية ماء الجريان السطحي الأرضي، وكذلك إزالة المادة العضوية الأرضية.
3- تنتح كميات كبيرة من الفتات الذي سوف يشارك بدوره في إنتاجية العديد من الكائنات الشاطئية.
4- تعتبر أوساط للعديد من الأسماك الصغيرة واللافقاريات والعديد من النباتات والحيوانات (العالقة)، وكذلك الطيور الكبيرة، حيث توجد شبكات غذائية تعتمد على الإنتاج العضوي لمستنقعات الأيكات الساحلية. 


شجرة القرم Tree Crimea

يرعى القرم أحياناً بواسطة قطعان الجمال والماعز التي يربيها السكان المحليين حيث تتغذى على أوراقه حينما تكون النباتات الأخرى غير متاحة خاصة خلال موسم الصيف ، ولكن لا يعتبر نبات رعى جيد بسبب ملوحته العالية. كما يستخدم السكان المحليين الأفرع كوقود عالي القيمة وهذا يفسر التدمير الكبير الذي يحدث لجماعات هذا النبات قرب المستقرات البشرية .
يتكون ما يقرب من ثلث غذاء الجمبرى (الروبيان) في مناطق الأيكات الساحلية من مواد نباتية، وتمثل الأجزاء المستخدمة من النباتات المكونة لهذه الأيكات حوالي 60% منها. وتتغذى الأسماك التي تعيش في الماء الضحل عادة، بقدومها مع موجات المد إلى هذه المناطق على الكائنات البحرية اللافقارية التي تعيش في الأيكات الساحلية. وعادة في مثل هذه النظم البيئية الضحلة يتم إزاحة كميات من المواد العضوية والدبال من هذه النظم إلى مناطق الماء المفتوح مما يساهم في تغذية العديد من الكائنات البحرية بها.

شجرة القرم Tree Crimea

في كثير من بقاع العالم التي توجد بها غابات الأيكات الساحلية تستخدم أخشابها في إقامة دعامات مناجم الفحم وطرق السكك الحديدية وأسقف المنازل نتيجة لصلابة أخشابها واستقامتها وفى بناء القوارب وإقامة الأسيجة والمنحوتات الخشبية وكوقود خشبي ذي رائحة طيبة. وعلى الرغم من الصفات التشريحية لأخشاب الأيكات الساحلية من حيث قصر الألياف وسمك الجدر الخلوية، والتي تجعلها غير مناسبة للاستخدام بنسب كبيرة في صناعة عجين الورق، فإن صناعة لب الورق أصبحت من أكثر الصناعات استهلاكاً لأخشاب هذه النباتات في اليابان، إضافة إلى ذلك فان هذه النباتات تستعمل في الفلبين لإنتاج ألياف الفيسكوز المستخدمة في صناعة النسيج، كما يستغل كسر الخشب والأفرع الصغيرة والنشارة الناتجة عن استخلاص الدعائم والألواح في صناعة الخشب المضغوط المستخدم في التشييد والتأسيس. وتستغل الأجزاء غير الخشبية مثل القلف والأوراق في إنتاج المستخلصات الكيميائية مثل التانينات والأصماغ والأصباغ.
تعد نباتات الأيكات الساحلية مصدراً لمكونات الهرمونات مثل التربينات والأستيرويدات إلى جانب وجود مركب الكومارين الذي يعد مصدراً يستخدم في تركيبات العقاقير. 

شجرة القرم Tree Crimea

وقد ذكر العالم الإغريقي ثيوفراستبس عام 305 قبل الميلاد أن مستخلص بادرات نباتات القرم كان يستخدم قديماً كمقوى جنسي عام للرجال، وهذا ما أكده العالم المغربي ابن عباس النباتي عام 1230م الذي أضاف أيضاً أنه يستخلص منه مواد طبية لعلاج أمراض اللثة وأمراض الكبد[1]. وقد أجريت حديثاً تحاليل كيميائية على أجزاء من نبات القرم النامية على سواحل المملكة العربية السعودية وأتضح احتوائها على مواد تعتبر مصدراً لإنتاج الهرمونات المقوية[9]. ومن أهم العوامل التي تعجل بتدهور الحياة البحرية التدمير المباشر للمناطق الساحلية الرطبة التي تتخذها العديد من الكائنات الحية بيئة للتكاثر أو مصدر للطعام، إذ أن تجفيف تلك المناطق بغرض تنفيذ مشروعات البناء على طول السواحل وشق الطرق أدت إلى تدمير العديد من هذه المناطق خاصة القيعان البحرية المكسوة بالعشب والتركيبات الصخرية التي أحدثتها الأمواج والتي تزخر بالحياة الفطرية.. إلا أن أكثر الآثار المدمرة هي تلك الناتجة عن نقل الأمواج للنفط المهدر بسبب حوادث الناقلات ومنصات استخراج النفط وغيرها باتجاه السواحل مما يؤدى إلى قتل كل الكائنات النباتية والأعشاب الحيوانية التي تقع في طريقها. كما أن النفط يلتصق بجذور وبراعم نباتات الأيكات الساحلية فيقتلها.

شجرة القرم Tree Crimea

عموماً فإن الأيكات الساحلية تتدهور تدهوراً سريعاً في أفريقيا وآسيا وأستراليا، ولهذا فقد تم تشخيص غابات هذه النباتات في معظم المناطق الاستوائية كنظم بيئية مهدده بالفناء. وتتأثر النظم البيئية لهذه النباتات، مثلها مثل غيرها من التطم البيئية الأخرى بنتائج المشكلات البيئية الناتجة عن أنشطة الإنسان مثل التلوث النفطي. فقد أظهرت الدراسات الحديثة أن الوسط الترسيبي لهذه الأيكات يلعب دوراً كبيراً كمصدر للمواد السامة إذا ما تعرض للتلوث النفطي حيث يقوم بتجميع نواتج تكسير وتحلل النفط. ويظهر تأثير هذا بشكل كبير في مرحلة لاحقه (بعد عدة سنوات) حيث تؤدى إلى القضاء تدريجياً على أشجار هذه الأيكات، والتي كانت في حالة جيدة قبل حدوث ذلك.
نظراً لهشاشة نظم الأيكات الساحلية، وخاصة أيكات نبات القرم في المنطقة العربية التي يمثل خط العرض المار بمنطقة نبق على ساحل خليج العقبة بجنوب سيناء الحد الشمالي لانتشارها عالمياً، فانه يجدر أن نوليها أهمية كبيرة لحمايتها والمحافظة على بيئتها الخاصة لضمان استمرارية نموها وإنتاجيتها واستمرار عطائها للكائنات الحية المختلفة الأخرى التي تعيش معتمدة عليها. 
ومن هذا المنطلق فقد تم وضع أسس للحفاظ على مجتمعات الأيكات الساحلية في أي منطقة نلخصها فيما يلي:
1- عدم التدخل بطريقة مباشرة أو غير مباشرة في توقيت وكمية انسياب الماء العذب من الأنهار والوديان إلى مواطن هذه الأيكات.
2- عدم التدخل في استمرار عملية الغمر بماء المد أو ماء الجريان السطحي.
3- عدم الإخلال بالتركيب الطبيعي والكيميائي والإحيائي للمنظومة البيئية لهذه النباتات أو لمستوى ارتفاع الوسط الترسيبي بالنسبة لمستوى سطح البحر بالمنظومة.

الحالة الحالية للمناجروف

أولاً - عوامل طبيعية أدت إلى تدهور نمو هذا النبات :
1- تعتبر العوامل الطبيعية هي السبب الرئيسى لتدهور نمو هذا النبات، ويأتي نقص كميات المطر على رأس هذه العوامل حيث أن الغردقة بما حولها من صحارى تصل معدلات المطر إلى 2 مم في العام، وتنعدم الأمطار في أوقات أخرى، وهذه الندرة تؤدى إلى نقص إمداد الماء العذب اللازم لنمو هذا النبات مما يسبب زيادة في ملوحة البحر وفقد كميات الطمى الغنية بالمواد الغذائية التي كانت تنجرف من الصحارى إلى شاطئ البحر حيث ينمو هذا النبات، وهذا يؤدى بدوره إلى عدم قدرة البادرات على اختراق التربة لتثبيت نفسها ومواصلة النمو، كما تساهم ملوحة البحر في تدهور نمو البادرات حتى إذا ما نبتت.
2- من ناحية درجات الحرارة فكما سبق ذكره فإن المانجروف نشأ في المناطق الاستوائية فهى لا تزال البيئة المثالية لنموه. أى أن انخفاض درجات الحرارة وزيادة معدلات التغير في درجات حرارة الماء بين الفصول يعوق النمو المثالى لهذا النبات فينمو متقزماً، كما هو الحال بين خطى عرض 25-28 شمالاً.
3- قلة حركة المد والجذر في النصف الشمالى للبحر الأحمر تجعل نمو البادرات أمراً صعباً حيث تتنفس البادرات بواسطة الثغور الموجودة على الأوراق فتأخذ احتياجها من الأكسجين أثناء عملية الجذر وعند نقص عملية الجذر يغرق النبات ويموت، أما النبات الكبير فيأخذ احتياجه من الأكسجين من خلال إرسال جذور هوائية.

ثانياً- تهديدات بسبب تدخل الإنسان أدت إلى تدهور نمو هذا النبات :

1- تأتى على رأس هذه التهديدات عمليات التعمير والمشروعات السياحية على ساحل البحر الأحمر حيث تم رصف طريق موازى للساحل يربط ما بين القاهرة وشلاتين وحلايب. وهذا الطريق قد قطع أمام مياه الأمطار التي تتساقط على سلاسل جبال البحر الأحمر، وتتجمع لتصل إلى سواحله حيث تنمو نبات الشورى، وكذلك المتجمعات العمرانية على ساحل البحر الأحمر التي غيرت من الملامح الطبيعية للأودية، وبالتالى لا تصل المياه العذبة إلى ساحل البحر حيث تنمو مجتمعات الشورى.
2- التهديد الآخر هو تواجد كميات كبيرة من القمامة ناتجة عن عمليات التعمير والمشروعات السياحية على ساحل البحر الأحمر، وكذلك القمامة الناتجة عن النشاطات البحرية. ونخص بالذكر الأكياس البلاستيكية التي تلتف حول جذور وجذوع نبات الشورى وتسبب له الاختناق.
يعتبر شجر القرم مفيد للبيئة البحرية والبرية حيث يساعد في تثبيت التربة ويكون مأوى طبعي للأسماك والكائنات البحرية أضافة لكونها مأوى لفقس الطيور وكمصدات للرياح.


أشجار نبات القرم


 نبات القرم الجذور الهوائية

حماية الثروة الخشبية Protect the wealth of wood

حماية الثروة الخشبية Protect the wealth of wood


حماية الثروة الخشبية Protect the wealth of wood

إنسان العصر الحديث لم يكن رفيقا بالبيئة حين غره ما توصل إليه من اكتشافات لتسخير الطبيعة لفائدته فأضر بالطبيعة واضر بنفسه إذ لم يكن حكيما في استخدام قوته العلمية وقوة الطاقة التي توسع في مصادرها وتفنن في تحويلها من شكل إلى آخر.
وكان للغابات والأشجار نصيب من هذا الظلم ما كان له أثر سيء في تلوث البيئة إذ تزامن الإسراف في كشط الطبقة الخضراء من على سطح الأرض للحصول على الخشب أو لتهيئة الأرض لزراعة مع تلويث الجو بسبب كثرة المصانع بالغازات الضارة مثل غاز CO2  الذي يمكن تعديل نسبته في الجو بالمزيد من الغطاء النباتي .
تفطن علماء البيئة للخطر الناجم عن هذه الحماقة فأطلقوا نداء استغاثة تمخض عنه مجموعة من الإجراءات المنقذة.

توصل العلماء بعد البحث إلى اختيار أشجار سريعة النمو مقاومة للجفاف وقلة الخصوبة لزراعة مساحات واسعة تغطي جزءا من الطلب على الوقود إذ يمثل استخدام الخشب كوقود أكثر من خمسة أضعاف الاستخدامات الأخرى للخشب .
أما الخشب النفيس المستخدم في الأثاث والبناء ومجالات النجارة المختلفة فليس مسؤولا عن الإسراف الحالي إلا إذا أخذنا بنظر الاعتبار بطء النمو لمعظم لأشجار الخشبية ذات المواصفات العالية . أمكن حل هذه المشكلة بتعويض الأشجار المقطوعة باستمرار مع وضع قوانين لاستهلاكها بمعايير محسوبة، وهناك طريقة أخرى تتلخص في زراعة الأشجار السريعة النمو ذات الصفات التشغيلية الجيدة للنجارة، مثل أشجار الباولونيا  والسرسوع  والحور.
لذا أرفقت في هذه المدونة موضوعات لزراعة الأشجار وصفاتها وفوائدها على الرغم من أن الموضوع الرئيس للمدونة هو فنون النجارة وتشكيل خامة الخشب .
وقد جاء النهي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قطع الشجر. والحديث مطلق قيده الشراح، لأنه على إطلاقه يخالف ما صح بالتواتر من الانتفاع بما في الأرض من خيرات، واتخاذ الأبواب والسقوف من الخشب .
وفيما يأتي بعض ما ورد النصوص في هذا المعنى:
عن عبد الله بن حبشي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من قطع سدرة صوب الله رأسه في النار .
سئل أبو أبو داود عن معني هذا الحديث فقال: هذا الحديث مختصر، يعني من قطع سدرة في فلاة يستظل بها ابن السبيل والبهائم عبثا وظلما بغير حق يكون له فيها صوب الله رأسه في النار. سنن أبي داود ج4/ص361 . رقم 5239
وجاء في كتاب عون المعبود شرح سنن ابي داود، ج14/ص102 : وقيل أراد السدر الذي يكون في الفلاة يستظل به أبناء السبيل والحيوان أو في ملك إنسان فيتحامل عليه ظالم فيقطعه بغير حق .
وعلى الحكومات ان تخطط لترشيد الثروة الخشبية وتسن القوانين لحماية ثروة من أهم ثروات الأرض هي ثروة الخشب .


آه .. آه .. لا تقطعوني










Protect the wealth of wood
Forest Protection
Rationalizing the consumption of wood

Proteger la riqueza de la madera
Protección Forestal
Racionalizar el consumo de madera

Schützen Sie die Fülle von Holz
Waldschutz
Rationalisierung der Verbrauch von Holz

Защитите богатство дерева
Охрана лесов
Рационализация потребления древесины

保护财富
森林保护
合理化木材消耗

Protéger la richesse des bois
la protection des forêts
La rationalisation de la consommation de bois

   

الأحد، 17 ديسمبر 2017

شجرة التوكسوديوم Taxodium distichum (L.) Rich

شجرة التوكسوديوم Taxodium distichum (L.) Rich


شجرة التوكسوديوم Taxodium distichum (L.) Rich 

 شجرة التوكسوديوم شجرة مخروطية من أشجار الخشب سريعة النمو كبيرة الحجم تصل 30- 40 متر ارتفاعاً وقطر حتى 1.5 متر ولها تاج هرمى الشكل يشبه الشمسية كبير الحجم وكثير الفروع والقلف لون بنى محمر فاتح متشقق طولياً بدرجة بسيطة ويوجد انتفاخ عند قاعدة الساق على هيئة ركبة.
شجرة التوكسوديوم شجرة من أشجار الخشب نصف متساقطة حيث أن الأوراق الموجودة أسفل الأفرع تكون متساقطة أما قرب القمة فهي مستديمة .
شجرة التوكسوديوم تتحمل الأراضي الغدقة والملوحة تزرع  في مشروعات الصرف الصحي لقدرتها على تحمل العناصر الثقيلة، فهي تساعد على التخلص من المياه العادمة ونظافة البيئة علاوة على انها من أشجار الخشب الفاخرة  .

طرق الإكثار:


1-بالبذرة من انجح الطرق: تحتاج البذور قبل زراعتها إلى عملية تنشيط بوساطة عملية الكمر البارد حيث توضع البذور في طبقة من الرمل المندى بالماء وتوضع في ثلاجة لمدة 2- 3 شهور على 5ºم وذلك لكسر طور الكمون الفسيولوجى ويحسن كثيراً من نسبة الإنبات. تزرع البذور ابتداء من ديسمبر وحتي اوائل يناير
2-العقلة .




فوائد شجرة التوكسوديوم :

أولا- فوائد شجرة التوكسوديوم غير الخشبية:
-تزرع أشجار التوكسوديوم كمصدات رياح .
- شجرة التوكسوديوم تثبت حواف الترع والمجاري المائية .
تستخدم شجرة التوكسوديوم لأغراض الزينة طبيعة النمو وتغير الألوان في الخريف.

-كما تستخدم شجرة التوكسوديوم في الأحزمة الواقية من الفيضانات حول المدن لتحملها لارتفاع الماء الأرضي والغدق .

يستخرج من ثمار شجرة التوكسوديوم مواد تستخدم كمبيدات حشرية جيدة.    
شجرة التوكسوديوم من أهم الأشجار المستخدمة للزراعة في الأراضي المروية بمياه الصرف الصحي والزراعي.

ثانيا- فوائد خشب شجرة التوكسوديوم:
-خشب شجرة التوكسوديوم لونه أصفر ليموني إلى بنى فاتح ثقيل .

-يتميز خشب شجرة التوكسوديوم بمتانة طبيعية عالية وذلك لوجود المستخلصات الخشبية بنسبة عالية مما يحفظه من هجوم الفطريات والحشرات .

خشب شجرة التوكسوديوم جيد مقاوم جداً لعوامل التلف الوزن وعالي المتانة .
-خشب شجرة التوكسوديوم يصلح للأغراض الإنشائية وإنتاج قشرة الأبلاكاش والأثاث .
-يستخدم خشب شجرة التوكسوديوم في أعمال الخراطة .
-يستخدم خشب شجرة التوكسوديوم في صناعة القوارب والصناديق والأعمدة والدعائم الخشبية.
-يستخدم خشب شجرة التوكسوديوم في الصناعات الخشبية ومنها صناعة الأثاث .
-يستخدم قلف شجرة التوكسوديوم لعمل الملش .
-كما أن خشب شجرة التوكسوديوم مقاوم للأمراض لذا يستخدم في صناعات الكباري وفلنكات السكك الحديدية  .
- لشدة مقاومته يصلح خشب شجرة التوكسوديوم في صناعة القوارب

إقرأ المزيد: f.zira3a.net

ttp://f.zira3a.net/t5606#ixzz30YnuCjIj

الأربعاء، 19 يوليو 2017

خشب الزان Beech wood

خشب الزان Beech wood

خشب الزان Beech wood

خشب الزان beech هوالاشهر فى انواع الخشب ولعله الأغلى ثمنا
يعتبر خشب الزان beech المستخرج الاول من اشجار الزان الطبيعية  وقد سمي شجر الزان بأم الغابة ، لأنه مليئ في الغابات عريضة الأوراق وأول من قام بمعرفته وتصنيعه دول اوروبا وخاصة في بريطانيا العظمي.

أنواع خشب الزان beech :-

1.      خشب الزان الروماني: ويعتبر أغلي أنواع خشب الزان ولكنه يتميز بانه افضل انواع خشب الزان وخصوصا لو كان مجففاً
2.      خشب الزان الامريكي
3.      خشب الزان الروسي
4.      خشب الزان التركي  حيث يعتبر ارخص أنواع خشب الزان ولكن اسوء انواعها

ألوان خشب الزان beech :

1.      خشب الزان الأحمر يعتبر هذا النوع من اشهر أنواع خشب الزان واكثرها استخداماً
2.      خشب الزان الوردي
3.      خشب الزان الأبيض

استخدامات خشب الزان beech :

1.      يستخدم خشب الزان في تصنيع غرف النوم
2.      يستخدم في صناعة الكنب ( الموريس)
3.      يستخدم في صناعة الشبابيك والابواب
4.      يستخدم في صناعة درابزين الدرج

مميزات خشب الزان beech  :

1.      دقيق الهيكل
2.      يتحمل درجة حرارة عالية
3.      لا يتقوس بسهولة لذلك تصنع ابواب المنازل منه
4.      لايتعرض للتسوس
5.      صلب يسهل تشيغيله بعد التبخير
6.      يمكن صبغه لعده الوان
7.      له اسخدامات كثيرة
8.      يعطي لمعه رائعة بعد الدهان
9.      يعيش مده زمنية طولية

عيوب خشب الزان beech :

1.      ثقيل الوزن
2.      غالي الثمن
3.      غير مقاوم للرطوبة
4.      قابل للاحتراق بسرعة


خشب الزان

 أشجار خشب الزان


 أثاث خشب الزان


 فن خشب الزان




من خشب الزان

لنكن أصدقاء Let's be friends

your email بريدك:

Delivered by FeedBurner

تسليم بواسطة FeedBurner

تابعنا هنا follow

Translate

A beautiful opportunity

Lepa priložnost Opis Nastavitve Zaslon: Odzivno Besedilna povezava: Prenos glasbe Povezava: 3G, Wi-Fi 3G pretok: MO Prevozniki: Simobi...